عودة جديدة،  يرحّب منتجع ون آند أونلي بالميلا مجددًا بضيوفه في 20 ابريل 2015

المنتجع الذي لطالما عرف بمستوى فخامته يعود من جديد! يرحب منتجع ون آند أونلي بالميلا  بضيوفه مجددًا بعد إعادة افتتاحه في 20 ابريل 2015 مقدمًا له عناصر ومرافق جديدة ستنال إعجاب ضيوفه من بينها مطعم الستيك هاوس الجديد سيرد الذي تم افتتاحه بالتعاون مع الشيف جين-جورجيس فونجيريشتين، إلى جانب الغرف والأجنحة التي تم تجديد فرشها بالكامل، والردهات الجديدة المطلة على المحيط، بالإضافة إلى سبا ومركز لياقة ون آند أونلي الجديد.

تم استقبال أول الضيوف الواصلين إلى لوس كابوس بعد إعادة افتتاح المنتجع ونقلهم بسيارة إسكاليد 2015 الجديدة التي تعتبر إحدى السيارات الفاخرة في أسطول المنتجع الجديد. وكان بالاستقبال أكثر من 300 عضو من فريق العمل تواجدوا عند مدخل المنتجع، قاموا بالتلويح للضيوف وبالتعبير عن سعادتهم من خلال إشارة الترحيب الخاصة بالمنتجع وذلك بوضع اليد على الصدر والابتسامة تعلو وجوههم. كما كان في الاستقبال اللجنة التنفيذية وفريق العمليات، وتم تقديم المرغريتا على أنغام فرقة المرياتشي المكسيكية.

وقال السيد بيتر بولينغ معبرًا عن هذه المناسبة نحن في غاية السعادة لاستقبال الضيوف مجددا في ون آند أونلي بالميلا الجديد. سوف يجد الضيوف السابقون كل ما أتوا من أجله عند زيارتهم للمنتجع مجددًا إلى جانب تجارب جديدة ومتنوعة تستحق التجربة. والأهم من ذلك كله هو أن ون آند أونلي بالميلا سوف يستمر ”بتوفير أجواء الدفء والخدمة المتفردة التي عهدها ضيوفنا. “سيكون فريقنا جاهزا على الدوام لتوفير تجارب مثيرة تناسب جميع الضيوف.

غطت هذه الأجواء الاحتفالية فترات المساء أيضًا، حيث استقبل المنتجع نخبة من كبار الشخصيات منهم السيد روبن ريتشي وزير السياحة في ولاية باخا كاليفورنيا سور. ودُعي الضيوف لمراسم قص شريط إعادة الافتتاح ومن ثم اتيحت الفرصة لهم لاكتشاف خيارات التجارب الجديدة في مطاعم المنتجع والتي من ضمنها مطعم الستيك هاوس سيرد. بعد ذلك أتيحت الفرصة للضيوف للاستمتاع بخيارات مطعم أغوا بإدارة الشيف لاربي واكتشاف أصناف قائمة الطعام الجديدة الشاملة للمقبلات وخيارات الكوكتيل الفريدة. وتم اختتام الأمسية بعرض للألعاب النارية بينما استمتع الضيوف بمشروبات الشمبانيا المقدمة احتفاء بهذه المناسبة.